الشهيد عربانو بالسرو
أسماء الله الحسني
 
 
مكتبة الصور


المواضيع الأخيرة
» موضوع عن المواطن الصالح
الأربعاء أكتوبر 10, 2012 9:37 pm من طرف gharib

» القراءة غذاء الروح
السبت ديسمبر 17, 2011 10:04 am من طرف محمد زعرب

» عايز تذاكر صح بدون ملل
الإثنين نوفمبر 14, 2011 9:43 pm من طرف راجية العفو

» [size=18]أعرفكم بمدينتى السرو بقلم ناجى السنباطى رئيس تحرير مجلة صوت السرو ________________________________________ هي مدينتنا ( السرو )
الإثنين نوفمبر 14, 2011 9:37 pm من طرف راجية العفو

» خرائط المناهج ونواتج التعلم لجميع المواد وكل مراحل التعليم الأساسى و التعليم الثانوى جاهزة للطباعة
الإثنين أكتوبر 17, 2011 8:37 pm من طرف أبوالعلا محمد أحمد

» خطوة رائعة للنجاح
الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 1:44 am من طرف mohamed zerroud

» فوائد الاجتماعات
الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 1:13 am من طرف mohamed zerroud

» اختبار نهايه العام لغه عربيه جميل شوفه طرف اسلاااام فتحى بكر
السبت مايو 14, 2011 10:31 am من طرف فتحى بكر

» اختبارنهايه العام رياضيات رائع جداااا
السبت مايو 14, 2011 10:23 am من طرف فتحى بكر

» امام الدعاه الشعراوى اسلام فتحى بكر
الأحد أبريل 17, 2011 11:26 pm من طرف فتحى بكر

» التقويم الثانى للتربيه الدينيه اسلام فتحى بكر رائع جداااا
السبت أبريل 16, 2011 4:18 pm من طرف فتحى بكر

» اختبار التقويم الثانى (رياضيات) اسلام فتحى بكر
السبت أبريل 16, 2011 4:14 pm من طرف فتحى بكر

» كلمات ومعانى
السبت أبريل 02, 2011 2:14 am من طرف يوسف حسين

» خديجه بنت خويلد من طرف ام اسلام فتحى
الجمعة أبريل 01, 2011 1:00 am من طرف فتحى بكر

» نصائح مفيده ام اسلام فتحى
الجمعة أبريل 01, 2011 12:43 am من طرف فتحى بكر

» هل تعلم من طرف ام اسلام فتحى
الجمعة أبريل 01, 2011 12:13 am من طرف فتحى بكر

» وباء اسمه الملل
الثلاثاء مارس 29, 2011 11:28 pm من طرف يوسف حسين

» كيف تتخلص من الملل؟
الثلاثاء مارس 29, 2011 11:20 pm من طرف يوسف حسين

» الرضا بالمقسوم قمة السعادة
الثلاثاء مارس 29, 2011 11:10 pm من طرف يوسف حسين

» عناصر النجاح
الثلاثاء مارس 29, 2011 10:50 pm من طرف يوسف حسين

» موضوع عن دور الشباب فى المجتمع
الثلاثاء مارس 29, 2011 3:07 pm من طرف جعبوبة

» ابداع (فاروق جويده) من طرف اسلام فتحى بكر
الأربعاء يناير 12, 2011 9:31 pm من طرف فتحى بكر

» موضوع عن هجرة الرسول مز مكة الى المدينة
السبت ديسمبر 11, 2010 3:46 pm من طرف المنار المنور

» مذكرة دراسات
الأربعاء ديسمبر 01, 2010 11:50 pm من طرف احمد النيناوي

» فضل العشرة من ذى الحجة
السبت نوفمبر 13, 2010 12:41 am من طرف أحمد فاروق

» خطة التحسين
السبت أكتوبر 23, 2010 10:55 am من طرف zien_hesham

» أساليب جمع المعلومات
السبت أكتوبر 23, 2010 10:32 am من طرف zien_hesham

» ابليس سيرحل عن مصر
الأحد أكتوبر 17, 2010 2:38 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» الرقم الذي حير العلماء إلى يومنا هذا !
الأحد أكتوبر 17, 2010 2:35 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» تعرف على الجلطه قبل وقوعها بـ 3 ساعات
الأحد أكتوبر 17, 2010 2:33 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

»  الحكم على الشيء فرع عن تصوره؟؟؟؟؟
الأحد أكتوبر 17, 2010 2:29 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» نبذة عن حياة (نجيب محفوظ)
السبت أكتوبر 16, 2010 11:30 am من طرف عبدالرحمن بكر1

»  اعترافات الراجل اللي بيفسد علينا رمضان كل سنه !!
الجمعة أكتوبر 15, 2010 7:32 pm من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» لماذا تفتح المرأة فمها عند وضع الكحل‏?
الجمعة أكتوبر 15, 2010 4:20 pm من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» موسوعه معلوماتيه 2
الجمعة أكتوبر 15, 2010 2:58 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» موسوعه معلوماتيه شامله
الجمعة أكتوبر 15, 2010 1:55 am من طرف كيميائى / ايهاب النواح

» نجيب محفوظ
الخميس أكتوبر 14, 2010 7:53 pm من طرف عبدالرحمن بكر1

» عجائب الصور
الإثنين أكتوبر 11, 2010 1:03 pm من طرف مها عطيه

» قسم الاقتصاد المنزلى
الإثنين أكتوبر 11, 2010 12:54 pm من طرف مها عطيه

» عام دراسي جديد وسعيد
الأربعاء أكتوبر 06, 2010 11:46 pm من طرف يوسف حسين

» الاعداد الشقية
الإثنين أكتوبر 04, 2010 2:43 am من طرف أيمن محمد

» درس البيئه للصف السادس
الأحد سبتمبر 26, 2010 12:16 pm من طرف فتحى بكر

» دراسات الصف السادس الوحده الاولى
الأحد سبتمبر 26, 2010 12:14 pm من طرف فتحى بكر

» أفكار لبناء طفل قاريء
السبت سبتمبر 04, 2010 1:05 pm من طرف membar

» الكذب عند الاطفال
السبت سبتمبر 04, 2010 12:59 pm من طرف membar

» عشر نقاط ليتعلم الاطفال النظام
السبت سبتمبر 04, 2010 12:50 pm من طرف membar

» حلي مشاكلك مع زوجك بهذا الدعاء00
الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:44 pm من طرف membar

» هل تصدقى ان كلمه الووووو تخسرك مائه وعشرين حسنه
الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:30 pm من طرف membar

» العلامات المتقارنة بليلة القدر
الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:25 pm من طرف membar

» فضل العشر الأواخر من رمضان
الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:22 pm من طرف membar

عدد زوار المنتدي

.: عدد زوار المنتدى :.

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 75 بتاريخ الثلاثاء نوفمبر 15, 2011 8:51 pm
دخول

لقد نسيت كلمة السر


موضوع عن الازدحام المرورى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موضوع عن الازدحام المرورى

مُساهمة من طرف ميرهان ايمن شتا في الأحد أبريل 18, 2010 7:47 pm

لازدحام المروري.. إهدار للوقت وزيادة للحوادث وتأخر عن
العمل



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الوقت - عبدالله سالم:

أصبحت ظاهرة الازدحام المروري من أخطر المشكلات التي تعصف بالمجتمع
البحريني ومن أهم الظواهر التي ترهق الجميع ويتمنون الخلاص منها في أقرب
وقت.
سلبيات هذا الازدحام كثيرة على الفرد وعلى المجتمع من إهدار للوقت الى
صعوبة الالتزام بالمواعيد، بالإضافة إلى التدهور السلوكي وهي السلبية
الأخطر على المجتمع. هذا التدهور يتمثل في صور كثيرة من الصعود بالسيارة
إلى أرصفة المشاة إلى التجاوز من اليمين والسير بالاتجاه المعاكس مما يعرض
حياة الآخرين للخطر.
من جهة أخرى فقد نوهت بعض الآراء بأن أساس مشكلة الازدحام المروري يعود إلى
تمركز هيئات ووزارات الدولة في العاصمة - المنامة - خصوصاً المنطقة
الدبلوماسية الأمر الذي يؤدي إلى تكدس السيارات في الشوارع والدوارات
المحيطة بأماكن هذه الهيئات مما يعوق حركة السير.
ويرى البعض أن ازدياد الكثافة السكانية وبقاء شبكة الطرق والكباري على
حالها من دون تطوير لاستيعاب المتغيرات المتوقعة من جراء هذه الزيادة لابد
وأن تؤدي إلى ظهور الكثير من المشكلات وأولها مشكلة الازدحام المروري.
وأضاف البعض أن إدارة المرور سوف يكون لها ـ مستقبلاً ـ دور ليس بهين في
ظاهرة الاختناقات المرورية، ويرى آخرون أن هذه الاختناقات ترجع نسبياً إلى
الدوارات فهي ليست حلاً عملياً أو مسعفاً للمشكلة في أوقات الذروة بينما لو
تم استبدالها بإشارات ضوئية تتساوى فرص مرور السيارات القادمة من
الاتجاهات الأربعة.
أما عن أكثر الأماكن اكتظاظاً بالسيارات فقد اتفق أغلب الجمهور على المناطق
التالية : دوار وزارة العمل - جسر سترة - دوار السلمانية - دوار الشيراتون
- دوار سلماباد - دوار مدينة حمد الأول .
أما الحلول المقترحة لوضع حد لهذه المشكلة فكانت في نظر الجمهور تكمن
بالدرجة الأولى في تحويل جميع الدوارات إلى إشارات ضوئية، و القيام بمثل
هذه الإصلاحات على أساس جدول تزامني يفصل بين العمل والآخر أو تبعد بينها -
أعمال الحفر والرصف والبناء - المناطق والمسافات، وضرورة توعية أصحاب
السيارات إلى كيفية التعامل مع العلامات المرورية والخريطة الجديدة للشوارع
المغلقة وخطوط السير المحتملة في ظل هذه الظروف الطارئة.
(الوقت) استطلعت آراء الجمهور إزاء هذه الظاهرة مظاهرة، مخاطرها، وحلولها.

حافلات النقل العام
بداية يوضح كريم العرادي أن أسباب الازدحام المروري كثيرة ولكن السبب
الرئيس فيها هو تمركز الوزارات والهيئات الحكومية في العاصمة خصوصاً
المنطقة الدبلوماسية وما ينتج عن ذلك من ازدحام شديد للسيارات حولها.
ويرى العرادي أن حافلات النقل العام لها دور كبير في إحداث الاختناقات
خصوصاً عندما تتوقف على الطريق العام لصعود الأفراد اليها أو هبوطهم منها،
مما يعرقل حركة المرور الى جانب الخطورة التي يواجهها هؤلاء الأفراد، ويدعو
الى ايجاد حل لهذا التوقف الخاطئ خصوصا مع تزايد الإقبال على هذه الحافلات
أنها أثبتت نجاحاً كبيراً منذ بدء تشغيل خطوطها.
ويشير أيضاً الى تأخر إنهاء أعمال رصف الطرق التي تؤدي الى اغلاق الشوارع
فتزيد التكدس، وبناء عليه يتوجب على أولي الأمر إلزام شركات المقاولات بوضع
علامات رقمية - كالعداد التنازلي مثلاً - ليتضح للجمهور تاريخ محدد بميعاد
تسليم العمل.
ويضيف أن أماكن ظهور الاختناقات المرورية مرتبطة بأماكن تكدس السكان
وأماكن الوزارات والمدارس والمجمعات التجارية وما شابهها من دون تحديد
أماكن ازدحام بعينها وكذلك لم يحدد أوقات الازدحام حيث إنها تكاد تكون طوال
اليوم في بعض مناطق البحرين.
أما ما يؤكد عليه محمد قراطة فهو تغير سلوك الناس من جراء هذا الازدحام
المستمر، فهو يرى أن البعض يحاول أن يحل المشكلة بأن يتجاوز من اليمين أو
أن يصعد بسيارته فوق الرصيف - الذي صمم خصيصاً للمشاة - كي يجد لنفسه
مخرجاً سريعاً من عذاب الانتظار الممل في طوابير السيارات الأمر الذي يجعل
الآخرين يقومون بإصدار بعض ردود الأفعال حيال هذا الشخص الذي يحاول تخطيهم،
فيحدث ما لا يحمد عقباه وإن لم ينته هذا المشهد بحادث مروري فسينتهي
بمشادة كلامية أو حتى بالاستياء على أقل تقدير.
ويضيف يعقوب الفضالة سبباً آخر من أسباب هذا الازدحام وهو كثرة الشوارع
والدوارات والإشارات الضوئية المغلقة - في العاصمة ككل ـ خصوصاً الرئيسة
منها، فالإصلاحات وأعمال الحفر والرصف وتغيير البنية التحتية كل ذلك لابد
وأن يتم في أسرع وقت حتى لا تطول فترات الارتباك المروري.
ويشير الفضالة إلى نقطة أخرى وهي أن بعض الشوارع المغلقة ـ بسبب أعمال
الاصلاح ـ لا يتم عمل مخرج قبل نهايتها فإذا اضطر السائق الى الدخول
بسيارته فيها فانه لن يتمكن من الخروج الا بالعودة من حيث أتى. والمشكلة
الأكبر في نظره هي السلوكيات السيئة التي أصبحت تسيطر على البعض خصوصاً
الشباب الذين يلجأون الى الصعود بالسيارة على رصيف المشاة، كما أصبحنا نرى
كذلك من يسير في الاتجاه المعاكس ومن يتخطى من اليمين وثالث ينتظر على
الطريق وغيرها من الأمور التي تتسبب غالباً في الحوادث.
اشتباك يومي
وبسؤال عدنان الانصاري عن رأيه في ظاهرة الازدحام المروري قال لابد وأن
يسمى بالاشتباك اليومي ذلك أن اصطلاح الازدحام المروري يطلق على ما يتسبب
فيه موقف مؤقت، كأن تقوم الجهات المعنية بأعمال حفر أو ما شابه ذلك في إحدى
المناطق وتنتهي مشكلة الازدحام ومظاهره بانتهاء أعمال الحفر، فلا يجب
التعبير عما يحدث الآن بأنه مجرد ازدحام أو اختناق مروري عادي لأن هذا
الاصطلاح لا يعبر عن مدى المأساة التي يعيشها سكان الدولة أجمع.
ويقول ‘’في هذه الأيام لم نعد نفرق بين الأيام وبعضها فالازدحام لم يترك
يوماً ولا ساعة إلا وضرب فيها جذوره حتى أصبح سمة مشتركة بين شوارع المنامة
الرئيسة منها والفرعية’’، ويشير الى أن السائقين ‘’لا يعيرون الدوارات
والإشارات الضوئية والتقاطعات الاهتمام الكافي كما كان الحال في السابق وهو
سلوك يؤدي أيضاً الى الحوادث’’.
ويؤكد كذلك على نتائج الازدحام المروري على المجتمع من حوادث وتجاوزات
واختناقات مرورية في كل مكان الأمر الذي يدعو البعض إلى البقاء بالبيت في
الفترة من السابعة مساءً حتى التاسعة حتى لا يتعرض للضغط العصبي.
على رغم ذلك فان كل فرد مجبر على التعامل مع صورة من صور الاشتباك اليومي -
على حد قوله - في كل صباح يستقل سيارته في تمام السادسة لينقل الصغار إلى
مدرستهم ثم يتجه بزوجته إلى عملها، وعندما يصل إلى مقر عمله يكون تمام
الدقيقة الثامنة عشرة بعد السابعة، ومما لا شك فيه أن الراحة تعتبر حاجة
ملحة خاصة إن سبقها قيادة السيارة لأكثر من ساعة فالإرهاق الجسماني والعصبي
الذي يتعرض له الكثيرون مع بداية يوم العمل يؤثر سلباً على أدائهم للمهمات
الوظيفية الملقاة على عاتقهم، وكلما زادت فترة الشد العصبي والإجهاد
البدني زادت احتمالات وقوع الموظف في أخطاء قد تؤدي إلى تهديد حياته
الوظيفية.






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] اضف تعليقاً
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] المزي

ميرهان ايمن شتا

عدد المساهمات: 138
تاريخ التسجيل: 06/04/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى